الأربعاء, 03 يناير 2018 14:57

رئيس المجلس يستقبل الوزير المفوض المكلف بالكونغوليين في الخارج

استقبل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني السيد فائز السراج اليوم الأربعاء بمقر المجلس بمدينة طرابلس معالي السيد "ايمانويل ايلونغا انقوي كاصونغو" الوزير المفوض المكلف بشؤون الكونغوليين في الخارج والوفد المرافق له، وحضر اللقاء وزير الخارجية السيد "محمد الطاهر سيالة". ونقل الوزير الكونغولي في بداية اللقاء تحيات رئيس الكونغو الديمقراطية "جوزيف كابيلا" ودعمه الكامل لجهود السيد الرئيس لتحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا، وعبر عن تطلع بلاده لتعزيز علاقات التعاون بين البلدين. كما رحب السيد الرئيس بالوزير الكونغولي مشيداً بالسياسات الحكيمة للرئيس "جوزيف كابيلا"، مؤكداً على العلاقات الوثيقة التي تربط البلدين، وحرصه على استمرار التواصل وتنسيق المواقف في المحافل الدولية. وتناول اللقاء إضافة للعلاقات الثنائية وسبل تعزيزها ملف الهجرة غير الشرعية حيث أوضح السيد الرئيس الموقف الليبي الذي يسعى إلى إعادة المهاجرين إلى أوطانهم، قائلاً، إن هذا هو الوضع الطبيعي بأن يكونوا في بلدانهم للمساهمة في تنميتها أو مغادرتها في ظروف طبيعية دون الخوض في مغامرات محفوفة بالمخاطر. وأضاف، بأن ليبيا بلد عبور، ورغم صعوبة الظرف الذي تمر به، أخذت على عاتقها رعاية عشرات الآلاف من المهاجرين، وقال السيد الرئيس إن ليبيا لا تستطيع تحمل أعباء هذا الملف الثقيل بحمله الأمني والإنساني والاقتصادي لوحدها ويجب على دول المصدر والمقصد التعاون فيه. وقال الوزير الكونغولي إن أحد أسباب زيارته هو الالتقاء بالمهاجرين غير الشرعيين من بلاده والطلب منهم العودة الطوعية إلى بلدهم ، وأبدى السيد الرئيس استعداد الجهات المختصة تسهيل مهمته، كما ستتولى وزارة الخارجية المساهمة في تذليل الإجراءات الخاصة بعودتهم. من جهة أخرى اتفق الطرفان على أن الوقت قد حان لتنمية علاقات التعاون وعودة زخم العلاقات إلى وضعها الطبيعي، وفي ختام اللقاء حمل السيد الرئيس الوزير الكونغولي تحياته وأمنياته الطيبة لفخامة الرئيس كابيلا.