الجمعة, 21 أبريل 2017 15:38

معيتيق ومساهل يعقدان مؤتمراً صحفياً ويؤكدان على أن الحوار هو الحل

طرابلس - 21-4 -2017- أثنى النائب بالمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني السيد "أحمد عمر معيتيق" خلال مؤتمر صحفي عقده ظهر اليوم الجمعة بديوان رئاسة مجلس الوزراء، رفقة وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي، وجامعة الدول العربية السيد "عبدالقادر مساهل"، على الدور الذي تقوم به الجزائر لحل الأزمة الليبية ودعوتها الليبيين الجلوس على طاولة واحدة، واحتكامهم للغة العقل من أجل الوصول بليبيا إلى بر الأمان، والبدء في مرحلة البناء والإعمار. وأعلن معيتيق للصحفيين اتفاقه مع "مساهل" دعوة دول الجوار لعقد جلسة في طرابلس حول ليبيا تسهم بشكل مباشر الاستمرار في مسيرة الحوار من أجل توحيد الصف والبدء في بناء مؤسسات الدولة. وفي معرض رد "مساهل" على أسئلة الصحفيين، بأن يكون الجنوب الليبي ضمن أجندته لحل الأزمة الليبية قال إن الجنوب جزء من ليبيا، وجزء من الحل، وبعد محطته في الغرب والشرق ستكون له زيارة للجنوب من أجل وضع أهاليه في صورة حل الأزمة وفق حوار هادف، واسترشد بتجربة الجزائر في حل أزمتها في السابق عن طريق الحوار، وتغليب مصلحة الوطن فوق المصالح الأخرى ما جعلها تعيش اليوم حالة من الاستقرار الأمني والاجتماعي. كما أكد ألتماسه الرغبة الصادقة في كل من ألتقاهم بالمناطق التي قام بزيارتها لإيجاد حل للأزمة الليبية عن طريق الحوار البناء والهادف إلى لم الشمل. وأعلن بأن الجزائر لن تترك ليبيا، وستكون سنداً لها في محنتها مثلما كانت ليبيا سنداً وعونا للجزائر أثناء حربها ضد الاستعمار الفرنسي.

وسائط